اخبار

  • الجامعة التكنولوجية تبحث مع الشركة المنفذة لمشروع مدينة بسماية تدريب طلبتها
    10-Dec-2013

     

    الجامعة التكنولوجية تبحث مع الشركة المنفذة لمشروع مدينة بسماية تدريب طلبتها

     

     

    بغداد / العدالة - 10/12/2013 - 11:22 م | عدد القراء: 16

     

    بحثت الجامعة التكنولوجية، مع شركة هانوا الكورية الجنوبية، اعداد برنامج لتدريب لطلبة قسم هندسة البناء والانشاءات في مشروع مدينة بسماية السكني الذي تنفذه الشركة.

     

     

    وقال رئيس قسم هندسة البناء والانشاءات الدكتور رياض حسن الانباري، إن الجامعة التكنولوجية "تعمل على زج طلبة قسم هندسة البناء والانشاءات في برامج تدريبية في المشاريع التي تنفذ في العراق من اجل اعداد مخرجات قادرة على الدخول بسوق العمل".واضاف ان الجامعة "اعدت برنامجا تدريبيا لطلبة قسم هندسة الانشاءات وللمراحل كافة في مشروع مدينة بسماية للافادة من خبرات الشركة الكورية التي تستعمل تكنولوجيا جديدة في هندسة البناء".من جهتها اكدت شركة هانوا الكورية، استعدادها لاستقبال طلبة الجامعة التكنولوجية في المشروع، ونقل الخبرات لتدريسيي الجامعة، وتطوير امكانياتهم من خلال عقد المؤتمرات والورش المشتركة.كما بحثت الجامعة التكنولوجية، مع شركة اتون أويل النفط الصينية، سبل التعاون الثنائي في المجالات التكنولوجية كافة، وتعيين الطلبة الخريجين.وقال رئيس الجامعة الدكتور امين دواي ثامر ان الجامعة "تسعى الى عقد العديد من الاتفاقيات في المستويات العلمية كافة من اجل رفع واقعها العلمي والاكاديمية وجعلها من الجامعات المنتجة للمجتمع".واضاف ان شركة النفط الصينية "ابدت استعدادها الى تعيين الطلبة الخريجين في الجامعة ذلك على وفق رؤية الشركة في دعم الجامعات العراقية على تطوير واقع الطلبة واغناء الشركات النفطية بطلاب يتمتعون بكفاءة وخبرة لما له من مردود  كبير على صناعة النفط في العراق الذي بدوره ينعكس  ايجاباً على بناء البلد".واكد ثامر ان الشركة الصينية لديها أربعة مخيمات كبيرة في العراق, وهي مخيما الحلفاية النفطي والبازركان في ميسان، ومخيم الواحة في الكوت، فضلاً عن مخيم في غرب القرنة/2 في البصرة.

     

     

     

    http://www.aladalanews.net/index.php?show=news&action=article&id=114576

  • تصاعد وتيرة العمل في مشروع بسماية السكني
    02-Dec-2013

    تصاعد وتيرة العمل في مشروع بسماية السكني

     

     

    02/12/2013 11:59 صباحا

     


    اعلنت دائرة المتابعة والتنسيق الحكومي في الأمانة العامة لمجلس الوزراء ان الوتيرة تصاعدت في عدة محاور بمراحل انجاز مشروع بسماية السكني.

     صرح بذلك مصدر في الدائرة لمكتب الإعلام والإتصال الحكومي وبين ان المعامل الإنتاجية للوحدات السكنية باشرت  بالفحوصات الأولية لمعمل الركائز الكونكريتية .

    حيث يتم اعداد الركائز الكونكريتية في تلك المعامل واجريت الفحوصات لمعرفة مدى مطابقتها للمواصفات القياسية وسيتم المباشرة بالانتاج  الفعلي للركائز خلال الاسبوعين المقبلين .

    واشار الى ان معامل القواطع  الكونكريتية المسبقة الصب ( الجدران والسقوف ) تم انجازها وسوف يتم الانتاج التجريبي خلال الشهر الجاري .

    اما على مستوى البنى التحتية فقد ذكر المكتب استناداً الى الدائرة بانه تم اكمال صب الارضيات الخاصة بوحدة معالجة المياه والعمل مستمر على انجاز الاعمال الكونكريتية للوحدة .

     وبين المكتب ان العمل مستمر في القناة الرئيسة التي تحتوي على الكابل الضوئي وكابل الطاقة الكهربائية وتمت المباشرة بدفن وحدل الطبقات الترابية وتسوية الارض  .

    يذكر ان دائرة المتابعة والتنسيق الحكومي في امانة مجلس الوزراء تتابع وبشكل دوري عبر مختصين مراحل انجاز مشروع بسماية السكني من خلال جولات ميدانية .

    هذا ويعد المشروع المذكور واحداً من المشاريع المهمة في مجال الاسكان ويساهم في توفير السكن اللائق والتخفيف من ازمة السكن في العراق .

     

    http://www.cabinet.iq/ArticleShow.aspx?ID=3992

  • التسقيط الاقتصادي
    25-Nov-2013

    التسقيط الاقتصادي

     

    25/11/2013 12:00 صباحا

     

    محمد شريف أبو ميسم
    لا يقف الضرر الذي يتوالد عن التصارع السياسي على الاقتصاد الوطني، عند الفساد المالي والاداري جراء التخندقات الطائفية، وعند تعطيل القوانين والتشريعات التي يرى فيها البعض نجاحات لهذا الطرف أو ذاك ، انما يمتد الى مساحات التسقيط الاقتصادي للمشاريع ذات الجدوى الاقتصادية والخدمية ،التي يمكن أن تقوم بها حكومة محلية ما أو وزارة اتحادية أو حتى الحكومة المركزية.
    وتجلى هذا الأمر في أكثر من مفصل على مدار سنوات التصارع السياسي ، كان آخرها الحملة التي يتبناها البعض ضد مشروع (بسماية) الذي ربما سيكون العلامة الفارقة في منجز الحكومة الحالية على الصعيد القطاعي اذا ما استثنينا بعض النجاحات التي تحققت في القطاعين الزراعي والنفطي ازاء حلقات من التلكؤ في القطاعات الأخرى.. اذ سيشكل نجاح هذا المشروع انعطافة في حل مشكلة السكن في العاصمة بغداد وربما سيغطي على سلسلة من الاحباطات في ساحة الانجاز بمجرد ارتفاع البناء في نهاية العام المقبل .. وهذه الضجة التي تدفع باتجاه محاولة التسقيط الاقتصادي للمشروع التي تتجلى في كتابات تدعي فشل المشروع أو التبشير بفشله، مرة بدواع وجود فساد مالي في صفقات التعاقد وأخرى بدعوى كونه مقاولة تورطت بها الحكومة الحالية وهي لا تملك مبالغ السداد فيما يذهب البعض بعيدا ليؤكد اقتراب افلاس المصارف الحكومية التي ادعى انها قامت بشراء المشروع.


     هذه الضجة لم ولن تختلف بشأن تأثيراتها عما قيل بشأن عائدية الأرض المتنازع عليها بين بعض الوزارات وبين بعض الفلاحين والمزارعين واستحالة تسوية أمرها وتسليمها لشركة هنوا المنفذة، أو بشأن ما قيل عن وجود انبوب نفط عملاق يمر بأرض المشروع، علاوة على الضجة التي افتعلها أحدهم بشأن وجود اشعاعات نووية بفعل بقايا موقع التويثة الذري القريب من موقع المشروع، والتي سرعان ما ردت عليها الهيئة الوطنية للاستثمار بشكل رسمي عن طريق تقارير لجان وزارة البيئة والتي أكدت خلو المنطقة من أية اشعاعات نووية.


     وهنا لا نود الخوض في تفاصيل لصالح هذا أو ذاك من المتصارعين الذين لم نجن من تصارعهم سوى المزيد من الآلام والسيارات المفخخة .. انما نود الاشارة الى ان بلادنا المبتلاة بالمزورين الذين يعتاشون على أنصاف الحقائق بحاجة ماسة لمثل هذه المشاريع التي تخدم الناس وترتقي بمستوى الحياة عبر توفير السكن الكريم والحياة اللائقة بعد سنين من الحرمان والتعثر بفعل الفساد وسوء الادارة ومضيعة المال، وعلينا أن نغادر ثقافة الصحراء التي تتخذ من تسقيط الآخر سلما لنجاحات الانسان وفروسيته الكاذبة ، فالغيث لا ينهمر بفعل عطايا السلطان و(بسماية) وغيرها من المدن التي ستقام ملك لهذا الشعب وليس ملكا لـسين من السياسيين ، ولنتذكر اننا سنغادر ويبقى البناء لأجيال لا نريد لها أن ترث المزيد من الخيبات والحرمان، ويكفيها معاناة الارهاب وكرنفالات تقطيع الأوصال اليومية مقابل التباكي المزيف لشواذ السياسة على الضحايا الذين يسقطون يوميا بهدف اثبات فشل الأجهزة الأمنية.


     واذا كان ثمة خير لمن يدعي وجود فساد في مشروع ما فليكن شجاعا ويكشف ما لدية من الدلائل ، أمام الرأي العام والقضاء وسيرى ان الكثير من أبناء هذا البلد النجباء سيقفون الى جانبه لكشف عورة المفسدين، فنحن بحاجة ماسة للوقوف بوجه هؤلاء أيا كان موقعهم، لأن كارثة الفساد كانت ولا تزال السبب المباشر في تعثر عموم النشاطات الاقتصادية والخدمية في البلاد وهي العلة التي تقف وراء تخلف هذا الواقع بجانب كارثة الارهاب التي تشارك في صنعها وتدافع عنها قوى سياسية مدعومة بالقادرين على لي الحقائق وتطويعها في وسائل الاعلام ، ولسنا بحاجة لمحاولة الاطاحة بمشاريع تخدم الناس بهدف حرمان هذا أو ذاك مما يعتقد انها نجاحات ستسجل لهما .. فهؤلاء الى زوال واللاعبون على الحبال الى زوال أيضا والمستقبل لأجيال يراد لها أن تعيش بسلام وكرامة وتتنعم بخيرات بلادها.

     

    http://www.alsabaah.iq/ArticleShow.aspx?ID=58901

  • الشركة الكورية المنفذة لمدينة بسماية تتوقع إكمالها عام 2019
    24-Nov-2013

    الشركة الكورية المنفذة لمدينة بسماية تتوقع إكمالها عام 2019

     

    ولجنة النزاهة النيابية تتهم الحكومة بـ"توريط" مصارفها فيه

     

    مدخل مدينة بسماية جنوبي شرقي بغداد تصوير (MR)

     

    الكاتب: MJ ,RS
    المحرر: BK ,RS
    2013/11/24 17:42
    عدد القراءات: 3238

    المدى برس/ بغداد

     

    أكدت الشركة الكورية المنفذة لمدينة بسماية السكنية، اليوم الاحد، أن الفصل الأول من عام 2015 سيشهد إنجاز 1400 وحدة سكنية، متوقعة أن يشهد العام 2019 إنهاء المشروع كاملاً بواقع 100 آلف وحدة سكنية، وفي حين بينت لجنة النزاهة النيابية، وجود الكثير من "شبهات الفساد" بشأن عقد المشروع، اتهمت الحكومة بأنها "ورطت" البنك المركزي ومصرفي الرافدين والرشيد، فيه برغم أن ذلك "ليس من حقها".

     

    هانوا: عام 2019 سيشهد اكمال مئة ألف وحدة سكنية

    وقال مدير الشؤون الإدارية في شركة (هانوا) الكورية، المشرفة على مشروع مدينة بسماية السكنية، شارلي جول هوون، في حديث إلى (المدى برس)، إن "العمل بالمشروع يسير بصورة جيدة ويحقق تقدماً كبيراً"، مشيراً إلى أن "الشركة في طور انجاز البنى التحتية للمدينة حالياً التي يؤمل الانتهاء منها خلال عامين، فضلاً عن بناء نفق على مساحة 20 كم يتضمن إمدادات الطاقة الكهربائية والانترنت والهواتف".

    وأضاف هوون، أن "أهم ما تقوم به الشركة حالياً هو إنشاء معمل لصب الخرسانة يعد الأكبر بالإنتاج في العالم فضلاً عن كونه الأكثر تطوراً تقنياً"، مبيناً أن "المعمل سينجز في شباط 2014 المقبل أي قبل المدة المحددة له بحسب الجدول الزمني المتفق عليه".

    وأوضح مدير الشؤون الإدارية في شركة (هانوا) الكورية، أن "معمل الخرسانة يمكن أن يستثمر مستقبلاً بالاتفاق مع الحكومة العراقية، لتجهيز المشاريع المحلية من إنتاجه"، لافتاً إلى أن "الوحدات الخرسانية التي ينتجها المعمل ستسهم في بناء 80 وحدة سكنية يومياً".

    وذكر هوون، أن "الشركة ستضع الحجر الأساس لبناء أول وجبة من الوحدات السكنية قرب بوابة بغداد، بعد أن تجهز البنى التحتية الخاصة بمجمع بسماية السكني"، مؤكداً أن "الفصل الأول من عام 2015 سيشهد إنجاز 1400 وحدة سكنية متكاملة".

    وتوقع مدير الشؤون الإدارية في شركة (هانوا) الكورية، أن "تنجز الشركة أكثر من العشرين ألف وحدة سكنية المتفق عليها مع الحكومة العراقية سنوياً "، مرجحاً أن "يتم خلال عام 2016 تسليم نحو 23 آلف وحدة سكنية بزيادة ثلاثة آلاف عما هو متفق عليه وقد يزداد هذا العدد أيضاً".

    وتابع هوون، أن "العام 2019 سيشهد إنجاز المشروع كاملاً بواقع 100 آلف وحدة سكنية"، مستطرداً أن هناك "نحو 600 خبير ومهندس كوري يعمل في المشروع فضلاً عن 500 مهندس وعامل عراقي، وأكثر من ألف عامل بنغلاديشي، وذلك قابل للزيادة إلى 20 ألف مع ارتفاع نسب الانجاز في المشروع".

    وأكد مدير الشؤون الإدارية في شركة (هانوا) الكورية، أن "العمر الافتراضي للشقق السكنية في المجمع هو 100 عام بحسب الخرسانة المستعملة في البناء"، نافياً "وجود أي معوقات تعيق عمل الشركة برغم التحديات الاعتيادية التي نواجهها والتي تأمل التغلب عليها بفضل تعاون الجهات الحكومية معها، وعلى رأسها هيئة الاستثمار العراقي".

    وعد هوون، أن "ما تناقلته بعض وسائل الإعلام بشأن هروب الشركة الكورية أو تلكؤها بالعمل في مجمع بسماية، مجرد اشاعات ومزاعم لا أساس لها"، مدللاً على كلامه بأن "الشركة متواجدة في موقع المشروع ولديها 600 خبير ومهندس يعملون بنحو يومي".

    ونفى مدير الشؤون الإدارية في شركة (هانوا) الكورية،  أيضا "وجود اشعاعات نووية في أرض المشروع"، معتبرا أن ذلك "كذبة كبيرة لأن العاملين في المشروع من كوريين وعراقيين وبنغلادش يتواجدون هناك منذ نحو سنتين من دون أي أعراض مرضية غير طبيعية".

    وبشأن بناء المدارس والمراكز الصحية، قال هوون، إن "الأمر متروك للوزارات العراقية المعنية، لأن الشركة جهة منفذة"، كاشفاً عن "وجود مباحثات مع وزارتي الصحة والتربية بهذا الشأن".

     

    لجنة النزاهة: الحكومة ورطت البنك المركزي ومصرفي الرافدين والرشيد بالمشروع  

    من جانبه قال عضو لجنة النزاهة النيابية، جواد الشهيلي، في حديث إلى (المدى برس)، إن "الكثير من شبهات الفساد تحوم حول عقد مشروع بسماية السكني"، مبيناُ أن "اللجنة ستعرض ما بحوزتها من ملفات في مجلس النواب بعد انتهاء العطلة التشريعية".

    وذكر الشهيلي، أن "لجنة النزاهة النيابية ستقوم بزيارة المشروع لاحقاً لإصدار قرار ستراتيجي بشأنه"، مشيراً إلى أن هناك "سبعة مليارات دولار في هيئة الاستثمار مخصصة لمشروع بسماية السكني، منح ربعها إلى الشركة الكورية".

    ورأى عضو لجنة النزاهة النيابية، أن "الحكومة ورطت البنك المركزي ومصرفي الرافدين والرشيد، في المشروع برغم أن ذلك ليس من حقها".

     

    مواطن: الاطلاع على موقع العمل طمأن المستفيدين

    إلى ذلك قال المواطن رياض راضي عبد، الذي اشترى شقة في المشروع، ودفع ربع قيمتها بالاضافة الى قسط شهري يبلغ 485 ألف دينار، في حديث إلى (المدى برس)، إن "الإشاعات التي ظهرت في المدة الماضية بشأن هروب الشركة الكورية وتلكؤ العمل بالمشروع أثارت مخاوف من اشترى شقة فيه"، معرباً عن "الاطمئنان على سير العمل بعد زيارة المدينة بدعوة من هيئة الاستثمار الوطني".

    ويعد مشروع مدينة بسماية الجديدة، "أول وأكبر" مشروع تنموي في تاريخ العراق، حيث تقع المدينة، على بعد 10 كم إلى الجنوب الشرقي من مدينة بغداد، على الطريق الدولي الرابط بين بغداد- كوت.

    ومن المؤمل ان تستوعب مدينة بسماية نحو 600 ألف شخص، وتضم 100 ألف وحدة سكنية.

     

    http://www.almadapress.com/ar/NewsDetails.aspx?NewsID=21207

  • الأمانة العامة لمجلس الوزراء تتابع مراحل تنفيذ مشروع بسماية السكني
    22-Oct-2013

    الأمانة العامة لمجلس الوزراء تتابع مراحل تنفيذ مشروع بسماية السكني

     

     


    22/10/2013 1:35 مساءَ
     

    تابعت دائرة المتابعة والتنسيق الحكومي في الامانة العامة لمجلس الوزراء مراحل تنفيذ مشروع بسماية السكني .


    وبين ممثل الدائرة خلال الاجتماع الذي عقد في موقع المشروع بحضور ممثلي الهيئة الوطنية للاستثمار والمركز الوطني للاستشارات الهندسية وهيئة المباني في وزارة الاعمار والاسكان اضافة الى ممثل شركة ( هانوا ) الكورية الى ان الامانة العامة تسعى الى تذليل المعوقات كافة التي تحول دون انسيابية تنفيذ المشروع كونه واحداً من اهم المشاريع الوطنية الكبيرة في قطاع الاسكان.


    وأشار مكتب الاعلام والاتصال الحكومي نقلاً عن المدير التنفيذي للمشروع (سليم كيم )  الى وصول اجهزة ومعدات المعمل الخاص بانتاج الجدران الخارجية (غير الحاملة للاثقال) لمباني الوحدات السكنية.


    واوضح (سليم ) ان الشركة ستقوم بعملية التشغيل التجريبي للمعمل خلال شهرين.
    يذكر ان المعمل المذكور يعد من احدث المعامل العالمية في مجال البناء الجاهز  وان نصب وتشغيل الخط الانتاجي للمعمل المذكور تم بخبرات عراقية كورية فلندية ( كون هذا الخط من منشأ فلندي).






     

    http://www.cabinet.iq/ArticleShow.aspx?ID=3803

  • تعاون محلي دولي لتوريد الخبرات البشرية
    20-Oct-2013

    تعاون محلي دولي لتوريد الخبرات البشرية

     

    التفاصيل

    تم إنشاءه بتاريخ الأحد, 20 تشرين1/أكتوير 2013 16:49

     

    بغداد - الدستور
    اكدت الهيئة الوطنية للاستثمار دعمها لتنفيذ المشاريع الاستثمارية من خلال التعاون مع الجهات ذات العلاقة لخلق بيئة عمل جاذبة للاستثمار.وقال مصدر مسؤول في الهيئة ان خلق بيئة استثمارية جاذبة للاستثمار يمثل اهم اهدافنا، لاسيما ان البلد بامس الحاجة الى مشاريع استثمارية كثيرة في جميع القطاعات، خصوصا قطاع السكن الذي سيشهد تنفيذ عدد من المشاريع المهمة ومنها مشروع مدينة بسماية. في الوقت الذي تعجل فيه شركة هانوا للهندسة والانشاءات من وتيرة عملها في مشروع بسماية بغية تسليم المواطن العراقي شقته السكنية ضمن الجدول الزمني المرسوم، اصدرت الحكومة البنغلادشية لوائح تنظيمية ساندة كرد على الدعوات التي اطلقتها شركة هانوا بدعم من رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار الدكتور سامي رؤوف الاعرجي..وكان مجلس الوزراء قد اقر إدخال تحسينات على عملية إصدار التأشيرات لغرض تقديم أفضل الحلول وايسرها للمستثمرين والخبراء والعمالة الماهرة لتنفيذ المشاريع الاستثمارية في العراق.في هذا السياق، اعلنت الهيئة الوطنية للاستثمار عن عدة امور ترمي الى تحسين المناخ الاستثماري في العراق والعمل بها ضمن اللوائح التنظيمية العراقية الجاذبة للاستثمار وهي أمور ضرورية للغاية لتعزيز الاقتصاد العراقي وتشجيع الاستثمار الأجنبي.، ولكي تكون مستعدة لرفع مستوى العمل والشروع ببناء المساكن ابتداءا من شهر كانون الثاني 2014، فان شركة هانوا، بصفتها المستثمر والمطور لمشروع مدينة بسماية الجديدة بحاجة إلى المزيد من الخبراء والفنيين المهرة من خارج العراق .واشار بيان لشركة هنوا المنفذة لمشروع بسماية السكني ان عملية دخول القوى العاملة الأجنبية لم تكن مشجعة، والسبب لا يعود الى آلية العمل المعتمدة في العراق  فحسب وانما أيضا الى آلية العمل المعتمدة في بعض الدول الأجنبية.وبين انه لتلبية الزيادة الكبيرة على طلب الخبراء والفنيين المهرة للعمل في موقع المشروع، كان لا بد من اجراء تعديل إيجابي سريع على نظام ارسال العمالة في بنغلاديش .وبغية دعم هذه العملية، قامت الهيئة الوطنية للاستثمار بتقديم مقترحات الى شركة هانوا وتشجيعها على ارسال كتاب التماس الى حكومة بنغلاديش من أجل تعديل بعض اللوائح التنظيمية الخاصة بهذا الموضوع..وعلى أثر الاجتماع الذي عقد في بنغلادش بين وفد شركة هانوا برئاسة شارلي كيم والمهندس خاندكير مشرف حسين، وزير رعاية المغتربين والعاملين في الخارج،ونتج عنه الموافقة على محتوى كتاب الالتماس واصدار لائحة تنظيمية جديدة تتعلق بآلية ارسال العمالة البنغلادشية، حيث دخلت حيز التنفيذ يوم 29 أيلول بعد ان اقرتها حكومة بنغلادش وتم تعميمها على دوائرها ذات العلاقة.ومن الواضح أن حكومة بنغلاديش أقرت بأهمية مشروع مدينة بسماية الجديدة في العراق من خلال تقديم دعمها السريع والسماح بتطبيق هذه الآلية الجديدة على مشروع مدينة بسماية الجديدة بشكل استثنائي.  وتابع الآن يمكن لمشروع مدينة بسماية الجديدة أن يكون أكثر قدرة وفعالية وذلك من خلال تقليل الوقت غير المبرر المستغرق في عملية طلب زيادة عدد القوى العاملة لتتلاءم وتسارع أعمال البناء داخل الموقع.

     

    http://www.daraddustour.com/index.php/local/863-2013-10-20-13-49-57

  • عام 2014 البدء بتنفيذ مشروع مدينة بسماية الجديدة
    12-Oct-2013

    عام 2014 البدء بتنفيذ مشروع مدينة بسماية الجديدة

     

    12/10/2013 12:32:00

    http://im39.gulfup.com/42Lwj.jpg

    وكالة الانباء العراقية المستقلة / حمودي عبد غريب

    من خلال تجوالنا في أروقة معرض بغداد الدولي  الذي أفتتح في العاشر من هذا الشهر بدورته ال ( 40) كانت لنا وقفة مع أهم الأماكن التي تخص أكبر  شريحة من المواطنين العراقيين الذين يعانون من أزمة السكن وغلاء بدلات الايجار التي باتت المشكلة الاساسية  لمن يعانون  منها أصحاب الدخل المنخفض وممن ازدادت همومهم مع مرور الزمن وهذه المعاناة ليس وليدة اليوم بل تمتد لخمسين عاما" وأخذت تتفشى وتنتشر نتيجة عدم أيجاد الحلول الكفيلة للتوصل الى وضع الخطط اللازمة للحد من بقاء أزمة السكن  قائمة الى ما لانهاية  وعند دخولنا لجناح شركة بسماية  راودتنا أفكار كثيرة منها  هل نقضي على أزمة السكن من هنا ولابد أن نسلط الضوء على مانريد  للتعرف عليه  التقينا بالسيد عبد العزيز العبيدي مدير العلاقات العامة لشركة بسماية التي تتبنى بناء( مشروع مدينة بسماية ) الجديدة  ليتحدث لنا عن بداية وولادة هذا المشروع فأجاب قائلا": يعتبر هذا المشروع الأكبر والأضخم على مستوى الشرق الاوسط وقد جاءت ولادته عندما  شرعت الحكومة على دراسة قدمت اليها من خلال زيارة دولة رئيس الوزراء السيد نوري المالكي الى كوريا الجنوبية بتاريخ 27 /4 /2011 وهي أول الخطوات ببناء مشروع سكني كبير يضم (100 )مائة ألف وحدة سكنية وجاءت مذكرة التفاهم بين الهيئة الوطنية للاستثمار في العراق وشركة هنوا الكورية بتأريخ 25 /5 /2011وتم عقد الاجتماعات الخاصة بالمشروع ووضع المخطط الكامل وبأشراف كبار المهندسين من كلا البلدين وعقدت الاجتماعات الدورية في بغداد وسيئول حتى جاءت الانطلاقة الاولى للحملة الدعائية والترويجية لتسجيل الراغبين فيه من المواطنين وقد أطلق عليه (مشروع مدينة بسماية الجديدة) وتم وضع حجر الاساس عليه في 20 /5 /2012.

    وسيتم البدء بتنفيذ العمل به مطلع العام القادم بعد أن نكون قد أكملنا كافة الجوانب الفنية لبناء معمل الصب الخاص بالبناء الجاهز والذي سيكون قريبا" من أرضية  المشروع البالغة000 ,300 ,18متر مربع وسيتم تشغيل ما يقارب ثلاثة آلاف عامل وموظف عراقي وكوري ومن جنسيات آسيوية اخرى وتطرق السيد العبيدي عن كيفية تقديم المواطن الطلب للحصول على الوحدة السكنية قائلا": هنالك نوعان من الطلب الاول فيما يخص الموظف الحكومي يكون كتابه رسميا" هو الكفيل لاستقطاع الاقساط منه فيما المواطن الذي لايتقاضى راتبا" من الدولة يستصحب معه كفالة من موظف حكومي يكون راتبه كافيا" لمبلغ القسط وهنالك تعليمات حول التقديم فيما تخص الوحدات السكنية وانواعها حيث الاولى ذات المائة متر سعرها (63 ألف دولار) يقدم وصل من المصرف بايداع بمبلغ قدره (7 ملايين دينار عراقي ) وذات (120 م مربع)سعرها (75 ألف دولار) وصل بمبلغ قدره(9ملايين دينار عراقي ) وذات (140 م مربع) سعرها(200 ,88 ألف دولار) وصل بمبلغ قدره(عشرة ملايين دينار عراقي ) وتستقطع المبالغ المتبقية على مدى خمسة عشر عاما"وقد عرضت النماذج في الجناح الخاص لتكون امام المواطن مباشرة لاختيار ما يتناسب مع قدراته وطلباته الخاصة وهنا في معرض بغداد الدولى  سيكون المكان المركزي للتقديم لكافة الراغبين  بالتسجيل

     

    http://www.ina-iraq.net/news/local/53622.html

  • الإستثمار : نسب انجاز عالية في مدينة بسماية والتعاقد على محطة كهرباء بطاقة ألف ميغا واط
    08-Oct-2013

    نسب انجاز عالية في مدينة بسماية والتعاقد على محطة كهرباء بطاقة ألف ميغا واط

     

    الكاتب: جريدة البيان كتب في: أكتوبر 08, 2013 فى: الأولى

     

    بغداد/ احمد الصادق

     

    أعلنت الهيئة الوطنية للإستثمار عن تحقيق نسب انجاز عالية في تنفيذ مشروع بسماية السكني الكبير داعية كبار المسؤولين والسياسيين الى زيارة الموقع والإطلاع على سير العمل قبل الإدلاء بالتصريحات حوله .
    وقال نائب رئيس الهيئة سالار محمد امين في تصريح خاص لـ(البيان) ان شركة هنوا الكورية متواصلة بالعمل في المشروع بطاقم عمل تجاوز 1000موظف كوري توزعت اختصاصاتهم بين فنيين ومهندسين ومشرفين وعمال ،منوها الى ان العمل متواصل بوتيرة متصاعدة .
    وتابع ان هيئة الاستثمار انجزت قرابة 400 مشروع من المشاريع المتلكئة في محافظات كربلاء والنجف وبابل وكركوك ومناطق متفرقة من بغداد اذ تم انهاء مشاكل تخصيص الاراضي وانهاء المعاملات وتذليل كافة العقبات في سبيل انجاز العمل في اقرب واسرع وقت ممكن خدمة لأبناء المحافظات .
    وبين ان الهيئة فتحت الباب امام المسؤولين والسياسيين ووسائل الإعلام لزيارة الموقع للإطلاع على سير مراحل العمل وقبل الإدلاء بأية تصريحات من شأنها ان تؤثر على اتجاهات الرأي العام حيال المشروع .
    وأردف ان الهيئة أنجزت تعاقدات مع شركات عالمية لتوريد مولدات كهربائية بطاقة انتاجية عالية اذ تم التعاقد على نصب محطة توليدية بطاقة 100 ميكا واط مخصصة لمجمع بسماية فيما تم التعاقد على نصب محطة بطاقة 1000 ميكاواط في منطقة اليوسفية ،ومحطة اخرى بطاقة 1500 ميكا واط في محافظة ميسان تعمل بالغاز المصاحب ،مشيرا الى ان وزارة النفط اعلنت جاهزيتها لتزويد المحطات بالوقود حال اكتمال نصبها في غضون عامين .
    وبين ان المحافظات ومجالس المحافظات ابدت ترحيبها باستقدام المشاريع الاستثمارية على اراضيها ، منوها الى ان الهيئة متجهة نحو اطلاق حزمة من الدعوات على نطاق واسع لإستقدام الشركات الاستثمارية لدخول العراق برؤوس اموال ومساندة القطاع الحكومي في دفع عجلة التنمية .
    وكانت الهيئة الوطنية للاستثمار أعلنت أن الدفعة الاولى من الوحدات السكنية في مشروع مدينة بسماية السكني والبالغة 9 الاف ستكون جاهزة لتوزيعها على المواطنين المسجلين ابتداء من عام 2015 فيما سيتم تباعا استلام قرابة 22 الف وحدة سكنية سنويا وصولا الى 100 الف بحلول عام 2019.

     

    http://albayaniq.com/?p=13124

  • الإستثمار: الدفعة الأولى من شقق بسماية توزع نهاية 2015
    06-Oct-2013

    الإستثمار: الدفعة الأولى من شقق بسماية توزع نهاية 2015

     

    – October 6, 2013

     

    بغداد – محمد الصالحي

     

    أعلنت الهيئة الوطنية للاستثمار أن الدفعة الاولى من الوحدات السكنية في مشروع مدينة بسماية السكني والبالغة 9 الاف ستكون جاهزة لتوزيعها على المواطنين المسجلين ابتداء من عام 2015 فيما سيتم تباعا استلام قرابة 22 الف وحدة سكنية سنويا وصولا الى 100 الف بحلول عام 2019.

     

    وقال رئيس الهيئة سامي الأعرجي في بيان تلتقه (الزمان) امس ان (العمل في المشروع يسير وفق الجدول الزمني المخطط له ومن دون اي تلكؤ).

     

    واضاف ان (العقد المبرم مع شركة هانوا الكورية الجنوبية هو عقد استثماري دولي ينفذ وفق قانون الاستثمار رقم 13 لسنة 2006 المعدل وهو الضمان المقدم للشركة المنفذة التي تعمل بموجبه وفق السياقات المعتمدة).

     

    واوضح الاعرجي ان (الهيئة عملت ومنذ توقيعها العقد بكل شفافية وكانت حريصة على متابعة مراحل التنفيذ من الشركة بشكل تفصيلي وجاد وان المشروع قد حصل على جميع الموافقات الاصولية من الوزارات المعنية وبضمنها وزارة البيئة التي بينت سلامة الموقع و العمل من اي تلوث).

     

     مشيرا الى ان (وزارة الاعمار باشرت بوضع التصاميم الخاصة بأنشاء طريق المرور السريع الذي يربط مركز مدينة بغداد بالمشروع والذي من المؤمل المباشرة به العام المقبل بالتنسيق مع ألامانة فضلا عن التنسيق مع وزارة الكهرباء لبناء محطة خاصة لتوليد الطاقة الكهربائية له وفق قانون الاستثمار).

     

    وتابع ان (المشروع هو ستراتيجي وطني يهدف الى دعم الطبقات الاجتماعية ذات الدخل المحدود من المواطنين والموظفين والمتقاعدين وان الهيئة ولأغراض تمكين الجهة المستثمرة فقد صممت حزمة مالية بمعـــــاونة المصارف الثلاثة الرافدين و الرشيد و المصرف العراقي للتجارة لدعم المواطن والمستثمر في ان واحد و لضمان تنفيذ المشروع اذ تم الاتفاق معهم لادارة العملية المالية التي تتألف من أموال المواطنين الراغبين بشراء الوحدات السكنية وتقديم الضمانات للشركة الكورية في حالة وجود أي خلل تقوم المصارف بدفعها مقابل رهن الوحدات السكنية لصالح الهيئة الوطنية للاستثمار والمصارف لحين الايفاء بالاقساط كافة المستحقة على المواطنين).

     

     كما طالب الاعرجي (بعدم أخضاع المشاريع الأستثمارية والأقتصادية للمزايدات والسجالات السياسية والانتخابية الامر الذي يؤدي الى تعطيل عجلة التقدم ويلقي بأثاره السلبية على المواطنين ومسيرة الاستثمار في العراق).

     

    http://www.azzaman.com/?p=46547

  • هيئة الاستثمار: تسليم أول دفعة من وحدات مشروع بسماية نهاية 2014
    17-Sep-2013

    هيئة الاستثمار: تسليم أول دفعة من وحدات مشروع بسماية نهاية 2014
     

     

    17/09/2013 03:14 م

     

    بغداد/ اصوات العراق: أعلن رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار، اليوم الثلاثاء، بأن الدفعة الاولى من الوحدات السكنية في مشروع مدينة بسماية السكني ستسلم لشاغليها في نهاية عام 2014.
    وقال سامي الأعرجي خلال احتفالية نظمتها الهيئة اليوم في موقع المشروع لمناسبة رفع اخر دعامة في اكبر معمل للخرسانة مسبقة الصب في الشرق الاوسط "بأن الدفعة الاولى من الوحدات السكنية في مشروع مدينة بسماية السكني والبالغة ( 9 ) الاف وحدة سكنية ستكون جاهزة ويتم توزيعها على المواطنين من المسجلين ابتداء من عام 2015 ، فيما سيتم تباعا استلام قرابة ( 22 ) الف وحدة سكنية سنويا وصولا الى  ( 100 ) الف وحدة سكنية بحلول عام 2019"، مبينا ان تلك المعامل "تعد العصب الرئيسي للمشروع والتي تبلغ طاقتها الانتاجية ( 80 ) وحدة سكنية يوميا".

    وقال إن العمل في المشروع "يسير وفق الجدول الزمني المخطط له وبدون اي تلكؤ".
    واضاف الأعرجي أن العقد المبرم مع شركة هانوا الكورية الجنوبية "هو عقد استثماري دولي ينفذ وفق قانون الاستثمار رقم ( 13 ) لسنة 2006 المعدل وهو الضمان المقدم للشركة المنفذة التي تعمل بموجبه وفق السياقات المعتمدة"، مبينا ان الهيئة الوطنية للاستثمار "عملت ومنذ توقيعها العقد بكل شفافية وكانت حريصة على متابعة مراحل التنفيذ من قبل الشركة بشكل تفصيلي وجاد".
    واشار إلى ان المشروع "حصل على جميع الموافقات الاصولية من قبل الوزارات المعنية وبضمنها وزارة البيئة التي بينت سلامة الموقع والعمل من اي تلوث".
    وبين رئيس الهيئة ان وزارة الاعمار والاسكان "باشرت بوضع  التصاميم الخاصة بأنشاء طريق المرور السريع الذي يربط مركز مدينة بغداد بمشروع بسماية والذي من المؤمل المباشرة به العام المقبل بالتنسيق مع أمانة بغداد، فضلا عن التنسيق مع وزارة الكهرباء لبناء محطة خاصة لتوليد الطاقة الكهربائية للمشروع وبسعة  ( 750 ) ميكا واط وفق قانون  الاستثمار".
    وبين أن الهيئة كانت قد وقعت عقداً مع مؤسسة الشهداء لشراء ( 4000 ) وحدة سكنية في المشروع كدفعة  اولى وان هناك مفاوضات مع بعض الجهات الحكومية لشراء الوحدات السكنية.
    وبشأن ما أثير في الأونة الأخيرة بشأن تلكؤ تنفيذ مشروع بسماية وتوجيه بعض الاتهامات الى الهيئة قال الأعرجي ان بسماية "مشروع ستراتيجي وطني يهدف الى دعم الطبقات الاجتماعية ذات الدخل المحدود من المواطنين والموظفين والمتقاعدين، وان الهيئة ولأغراض تمكين الجهة المستثمرة فقد صممت حزمة مالية بمعاونة المصارف الثلاثة (مصرف الرافدين، مصرف الرشيد، المصرف العراقي للتجارة) لدعم المواطن والمستثمر في ان واحد لضمان تنفيذ المشروع"، مردفا أنه "تم الاتفاق معهم لادارة العملية المالية التي تتألف من أموال المواطنين الراغبين بشراء الوحدات السكنية، وتقديم الضمانات للشركة الكورية في حالة وجود أي خلل تقوم المصارف بدفعها مقابل رهن الوحدات السكنية لصالح الهيئة الوطنية للاستثمار والمصارف لحين الايفاء بكافة الاقساط  المستحقة على المواطنين".
    وطالب رئيس الهيئة "بعدم إخضاع المشاريع الأستثمارية والأقتصادية للمزايدات والسجالات السياسية  والانتخابية"، معتبرا أن ذلك "يؤدي الى تعطيل عجلة التقدم ويلقي بآثاره السلبية على المواطين ومسيرة الاستثمار في العراق".

    م أ

    http://ar.aswataliraq.info/(S(5teiby555gjujw55mdz0un55))/Default1.aspx?page=article_page&id=321823

     

1 2 3 4 5 6 7 8